أفادت وسائل إعلام رسمية بأنّ شركة الفضاء التجارية الصينية “سي إيه إس سبيس” (CAS Space) ستطلق تجاربًا على مركبتها السياحية الفضائية لأوّل مرة عام 2027، وستحلّق إلى الفضاء الخارجي عام 2028 إذا سارت الأمور دون أيّ عقبات.

ويأتي هذا الإعلان بعد ما أعلنت “بلو أروغين” عن استئنافها لرحلات الفضاء المأهولة في ظلّ استعدادها لإطلاق 6 روّاد فضاء الأحد المقبل، وهي الشركة التي يرأسها رجل الأعمال الأميركي “جيف بيزوس” وتقود مجال سياحة الفضاء اليوم.

وقالت الشركة الصينية إنّ مركبتها ستتضمن مقصورة سياحية بها 4 نوافذ بانورامية ويمكنها استيعاب 7 ركاب في الرحلة الواحدة. بينما تخطط لترتيب عملية إطلاق كل 100 ساعة من متنزه “عالم المستقبل دريم إيست” الترفيهي الذي بُني حديثا، مع توفر 10 مركبات فضائية لنقل السيّاح.

ويعادل متوسط سعر التذكرة 415 ألف دولار للشخص الواحد، وفق ما أعلنت عنه وسائل إعلام رسمية.

وتعد الأكاديمية الصينية للعلوم ثاني أكبر مساهم في هذه الشركة الخاصة التي تأسست عام 2018، ويقع مقرّها مدينة “غوانغتشو” شرقي الصين بالقرب من هونغ كونغ.

تضييق الفجوة

وما هو جدير بالذكر أنّ الصين استطاعت مؤخرا تضييق الفجوة التي تفصلها عن الولايات المتحدة في سباق الفضاء، إذ تمكنت من بناء محطتها الفضائية “تيانغونغ” المستقلّة وإرسالها عام 2021 ليكون على متنها روّاد فضاء صينيون باستمرار منذ ذلك العام.

بالإضافة إلى ذلك، تعمل الصين على أن تكون أوّل دولة تجلب عينات من تربة القمر من جانبه البعيد ضمن رحلة “تشانغ آه-6” ومن المقرر أن تهبط المركبة الفضائية بالقطب الجنوبي للقمر مطلع الشهر المقبل.

وتعتقد الصين أنّ هذا النجاح المبهر من شأنه استقطاب السيّاح مستقبلا، لا سيما أنّها تسعى لتوقيع العديد من الشراكات الإستراتيجية مع عدّة بلدان إقليمية وعالمية.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © السعودية تايمز. جميع حقوق النشر محفوظة.