قال مسؤول السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، إن «هجوم إسرائيل المحدق على رفح سيؤدي إلى وقف تدفق المساعدات الإنسانية وتوسيع الكارثة أكثر».

وأضاف، «بوريل»، في تدوينة نشرها عبر منصة «أكس»، اليوم الإثنين، أن «رئيس الوزراء الإسرائيلي بينيامين نتنياهو ينوي تهجير 1,7 مليون فلسطيني إلى وجهة مجهولة».

وعن مشكلة وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا»، قال المسؤول الأوروبي: «الوكالة تقوم بدور حيوي يستحيل على غيرها القيام به».

وعن تصريحات الرئيس السابق دونالد ترامب بشأن الناتو والأوروبيين، قال «بوريل»، إن «أي تعليق على أفكار سخيفة تنتشر في حملة الانتخابات الأمريكية سيكون مضيعة للوقت».

يأتي التحذير الأوروبي في وقت تتصاعد فيه المخاوف المحلية والإقليمية والدولية من خطة إسرائيلية لاقتحام مدينة رفح المكتظة بالنازحين الفلسطينيين.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © السعودية تايمز. جميع حقوق النشر محفوظة.