أعلن صندوق تنمية الموارد البشرية -امتدادًا لجهوده في تمكين الكوادر الوطنية ورفع جاهزيتهم لسوق العمل- إطلاق منتج «التدريب التعاوني» بهدف تزويد الطلاب الدارسين في مراحل الدبلوم والبكالوريوس ممن لديهم متطلب للتدريب التعاوني بخبرات عملية وتجارب مهنية؛ والإسهام في تهيئتم لسوق العمل وتحسين قابلية توظيفهم، وكذلك رفع جودة فرص التدريب التعاوني.

ويستهدف منتج «التدريب التعاوني» الذي يُعد أحد منتجات برنامج «التدريب على رأس العمل»، إكساب المستفيدين بالمعارف والمهارات المطلوبة وفق احتياجات سوق العمل، وتقليص الفجوة المهارية قبل تخرجهم وانخراطهم في سوق العمل، وتقليل فترة البحث عن عمل بعد التخرج، إضافة إلى توفير فرص تدريبية عملية عالية الجودة وتتوافق مع متطلبات سوق العمل والقطاعات الواعدة في رؤية السعودية 2030.

ودعا الصندوق منشآت القطاع الخاص والجهات الحكومية وشبة الحكومية، للدخول على الخدمات الإلكترونية في موقع الصندوق عبر الرابط: HRDF.org.sa ونشر جميع إعلاناتهم التدريبية في الصفحة الخاصة بمنتج «التدريب التعاوني», مبينًا أن المنتج يعمل على تحقيق المواءمة وتنسيق الجهود بين الجهات المقدمة لفرص التدريب التعاوني، والطلاب الدارسين في مراحل الدبلوم والبكالوريوس ممن لديهم تدريب تعاوني، حيث تحقق مواءمة رقمية سلسة شاملة وفاعلة، وتتيح إمكانية إنشاء ملفات تعريفية بالجهة أو المنشأة، وطرح قائمة بالإعلانات التدريبية، وإدارة الطلبات، والتواصل بين المنشآت والطلاب، إلى جانب جدولة مقابلات التدريب، واستكمال جميع أنشطة التدريب بما فيها تسجيل حضور المتدربين وكذلك إصدار شهادات إكمال فترة التدريب.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © السعودية تايمز. جميع حقوق النشر محفوظة.